تجربة المتطوعين الفريدة.

 

عندما يستعد منتخبان في ملعب لوجنيكي لخوض مباراتهما، يكون جون حاضراً في عين المكان. يرى كيف يتحدّث اللاعبون فيما بينهم قبل دقائق من صافرة البداية كما يشعر كيف يشتد التوتر شيئاً فشيئاً وكيف تنتشر الأجواء الحماسية المميزة في فضاء الملعب.

جاء جون من كولومبيا ليُشارك في نهائيات كأس العالم روسيا 2018 FIFA بصفته متطوعاً. وصرّح في هذا الصدد، قائلاً “أنا مكلف بتقديم العون للفرق. أسهر على أن يكون كل شيء في مكانه في غرفة الملابس، أو أرافق مصور الفريق في المدرجات أو أضع نفسي تحت تصرف كوادر الفريق للإجابة عن أسئلتهم واستفساراتهم.”

دافيد هو كذلك متطوع في ملعب لوجنيكي. يضطلع هذا الشاب الإنجليزي بدور مساعد وسائل الإعلام، إذ يعمل على توفير كل ما يحتاجه الصحفيين من أجل تغطيتهم للأحداث في العرس العالمي. وأوضح بقوله “قمت ببعض المهام الإعلامية خلال دراستي، لكنني أردتُ أن أكتشف كيف تسير الأمور هنا في بطولة كبرى كهذه.”

Related posts

Leave a Comment